recent
أخبار ساخنة

من أشبال التنظيم إلى التفوق بالدراسة.. صورة طفل عراقي تشعل منصات التواصل

الصفحة الرئيسية
من أشبال التنظيم إلى التفوق بالدراسة.. صورة طفل عراقي تشعل منصات التواصل

Author Name: Abbas Ali

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لطفل إيزيدي عراقي كان خطفه تنظيم داعش عندما سيطر قضاء سنجار في محافظة نينوى شمال العراق عام 2014، وضمّه إلى الأطفال المحتجزين لديه والمعروفين بـ"أشبال الخلافة"، إلا أنه وضعه تغيّر تماما بعد عودته إلى أهله سالما ومحققا التفوق في دراسته.

ووفق النشطاء، فإن مقاتلي تنظيم داعش اصطحبوا الطفل حاجم خيري عبد الله مع شقيقه شلال في أثناء سيطرتهم على سنجار، قبل أن يتم تهريبه مع شقيقه قبل 5 أعوام وعودتهما إلى قريتهما في قضاء سنجار، وهناك انخرط مجددا في المجتمع وبدأ حياته من جديد، وأصبح قدوة لأقرانه من الأطفال الذين أجبرتهم ظروف الحرب على فقدان حياتهم الطبيعية.

وتفاعل عراقيون عبر حساباتهم على منصات التواصل الاجتماعي، مع قصة "حاجم" بعد أن نشر والده خيري عبد الله على صفحته في فيسبوك صورا لأبنه خلال وجوده مع التنظيم، وأخرى بعد استلام نتيجته من المدرسة.

وعلق خيري عبد الله على الصور، قائلا "من ناج من بطش التنظيم إلى تلميذ متميز، حاجم الأول على الخامس الابتدائي في مدرسة الوليد المختلطة، ألف مبروك لحجومي البطل".

حفاوة رسمية

وبعد أن تصدرت قصة حاجم منصات التواصل الاجتماعي في العراق، استقبل رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الطفل حاجم ووالده وشقيقه شلال، واصفا إياه بأنه "النموذج الشجاع للطفل العراقي الذي تمكن من مواجهة الظروف الصعبة، واستطاع أن يحول اختطافه من قبل العصابات الإرهابية إلى قصة نجاح عراقي كبير".

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة العراقية، في بيان إن الحكومة تعمل على توفير البيئة المناسبة للأطفال الذين عانوا من ظلم التنظيم.

Author Name: Abbas Ali
author-img
اخبار العراق

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent