recent
أخبار ساخنة

عاجل خبر مفرح عن الموازنة واطلاق الرواتب ونزول الصدريين للشارع وتشكيل الحكومة!! اخبار هامة

الصفحة الرئيسية

 



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


تحديد موعد إرسال الحكومة لموازنة 2022 إلى البرلمان

حدد المستشار المالي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح، اليوم الأربعاء، موعد إرسال الحكومة قانون الموازنة العامة لعام 2022 إلى البرلمان.

وقال صالح في تصريح للوكالة الرسمية ، إنه "اذا تكيف الوضع القانوني بما يسمح للسلطة التنفيذية تمرير مشاريع القوانين فممكن جدا تقديم موازنة العام 2022، بالتتابع مع مشروع موازنة 2023 في تشرين الأول المقبل شريطة المصادقة على الاولى قبل أن تنتهي السنة المالية في نهاية كانون اول 2022".

وأضاف، أنه "في تشرين الأول المقبل يتم تقديم مشروع قانون الموازنة من العام 2022 من الحكومة الى البرلمان الى العام 2023 بموجب قانون الادارة المالية الاتحادي رقم 6 لسنة 2019 المعدل".



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الكشف عن موعد إعلان اسم رئيس الوزراء وكابينته الوزارية
كشف القيادي في الإطار التنسيقي فالح الفياض، الأربعاء، عن موعد تسمية رئيس الوزراء المقبل والوزراء.

وقال الفياض في حوار متلفز تابعته (بغداد اليوم) ان "رئيس الوزراء المقبل سيطرح خلال شهر مع أسماء الوزراء والنائب الأول لرئيس البرلمان".

وأضاف ان "صقور الإطار لن يشكلوا الحكومة الا ان رئيسها سيكون حزبيا".

وأكد ان "سيناريو اقتحام الخضراء بوسائل مسلحة غير مطروح وممكن".

وأشار الى ان "الخيار الكردي في انهاء ازمة رئاسة الجمهورية سيكون أفضل من الذهاب الى البرلمان وحسم ترشيحه من قبل النواب".



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


مصدر يحدد موعد توزيع رواتب المتقاعدين لشهر تموز

كشف مصدر في وزارة المالية، اليوم الأربعاء، عن تحديد موعد توزيع رواتب المتقاعدين لشهر تموز.

وقال المصدر لـ(بغداد اليوم) إنه "تم تحديد موعد توزيع رواتب المتقاعدين لشهر تموز".

وأضاف ان "مساء يوم غد الخميس ستتم المباشرة بتوزيع رواتب المتقاعدين كافة بجميع المحافظات العراقية".



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الفياض يوضح حقيقة ترشيحه لرئاسة الوزراء ويكشف أسباب انسحاب الصدر- عاجل
كشف القيادي في الاطار التنسيقي رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض، الأربعاء، عن أسباب انسحاب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر من البرلمان، فيما نفى ترشحه لرئاسة حكومة الاطار التنسيقي.

وقال الفياض في تصريح متلفز تابعته (بغداد اليوم) ان "الصدر لم يتمكن من تطبيق نموذج معين من الحكومة وسبب انسحابه يسأل عنه الصدر شخصيا".

 وأضاف ان "الصدر أراد تشكيل حكومة اغلبية بالشراكة مع الاطار في حال استبعاد اسم معين منها وهو ما رفضه الاطار "، مبينا انه "لم يسمع من الصدر أي موقف معارض من تشكيل الاطار التنسيقي الحكومة المقبلة".

 وأشار الى ان "انسحاب نواب التيار الصدري أحدث نقلة جديدة في العمل السياسي وحمل الإطار مسؤولية كبيرة"، مؤكدا اننا "علينا كإطار اثبات قدرتنا للصدر على نجاح العملية السياسية والإصلاح ولدينا فرصة كبيرة في تحقيق العمل المشترك".

ونفى الفياض "ترشحه لرئاسة حكومة الاطار التنسيقي"موضحا ان "صقور الإطار لن يشكلوا الحكومة ورئيسها سيكون حزبيا".



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الاطار التنسيقي يعلق على معلومات نزول التيار الصدري الى الشارع
اكد القيادي في الاطار التنسيقي فاضل موات، اليوم الخميس، أن ماينشر بمنشورات حول نية التيار الصدري بالوعيد للنزول للشارع غير رسمية فهو تصرف فردي من مكاتب النواب المستقيلين

وقال موات، لـ (بغداد اليوم)، إن "ماينشر بمنشورات حول نية التيار الصدري  النزول للشارع غير صحيح فهو تصرف فردي من مكاتب النواب المستقيلين"، مبيناً أن "التيار خرج بارادته من العملية السياسية ولم يتم طرده حتى يتم التلويح بالشارع والاستعداد لتظاهرات وغيرها ".

واضاف ان "التيار لم يهدد بشكل رسمي فهو من انسحب، اما ان نجاح البقية في العملية السياسية امر متروك لهم وليس لغيرهم".

وامس الاربعا، توقع الاطار التنسيقي، الإعلان النهائي لتشكيل الحكومة خلال الأيام المقبلة، مبينا ان الاطار توصل الى تفاهمات إيجابية للغاية مع القوى الكردية والسنية.

وقال القيادي في الاطار علي الفتلاوي، في حديث لـ (بغداد اليوم)، ان "حوارات ومفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة بين الكتل والأحزاب السياسية مستمرة وتسير بشكل جيد مع كافة الأطراف، وان الاطار توصل لمراحل متقدمة مع القوى السنية والكردية".

وبين انه "خلال الأيام المقبلة، سوف يتم الإعلان بشكل نهائي عن نهاية حالة الانسداد السياسي في العراق، بعد الاتفاق الكامل والرسمي بين الكتل والأحزاب السياسية بشأن عملية تشكيل الحكومة الجديدة".

وتابع الفتلاوي ان " كل الأطراف ستكون مشاركة وداعمة للحكومة، لتحويلها لكابينة قوية وقادرة على مواجهة التحديات على مختلف الأصعدة".



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ترقب "الإعلان النهائي" بشأن الحكومة الجديدة بعد تفاهمات سنية كردية مع الإطار - عاجل
توقع الاطار التنسيقي، الأربعاء، الإعلان النهائي لتشكيل الحكومة خلال الأيام المقبلة، مبينا ان الاطار توصل الى تفاهمات إيجابية للغاية مع القوى الكردية والسنية.

وقال القيادي في الاطار علي الفتلاوي، في حديث لـ (بغداد اليوم)، ان "حوارات ومفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة بين الكتل والأحزاب السياسية مستمرة وتسير بشكل جيد مع كافة الأطراف، وان الاطار توصل لمراحل متقدمة مع القوى السنية والكردية".

وبين انه "خلال الأيام المقبلة، سوف يتم الإعلان بشكل نهائي عن نهاية حالة الانسداد السياسي في العراق، بعد الاتفاق الكامل والرسمي بين الكتل والأحزاب السياسية بشأن عملية تشكيل الحكومة الجديدة".

 وتابع الفتلاوي ان " كل الأطراف ستكون مشاركة وداعمة للحكومة، لتحويلها لكابينة قوية وقادرة على مواجهة التحديات على مختلف الأصعدة".



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
author-img
اخبار العراق

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent